مدير شركة كهرباء غزة يطالب بحل أزمة وقود المحطة بعيدا عن السياسة

27/06/2010

غزة – وكالات

دعا المهندس وليد سعد صايل المدير التنفيذي العام للشرآة الفلسطينية للكهرباء ورئيس مجلس ادارة محطة غزة لتوليد الكهرباء جميع الاطراف السياسية الى حل ازمة وقود محطة الكهرباء في غزة بعيدا عن أي مناكفات سياسية او اعتبارات اخرى وذلك للتخيف من معاناة المواطنين في هذه المرحلة من الصيف التي تشهد ارتفاع لدرجات الحرارة.
واوضح صايل ان المحطه تعمل بكامل طاقتها وهي على درجه عالية من الجهوزية للعمل بكامل قدرتها على
مدار الساعة، مستدركا ان عمليات التوقف عن العمل تسبب ارباكا في العمل.
وقال أن المحطة تجري اتصالات مكثفة مع كافة الاطراف لتوفير الوقود اللازم لتشغيل المحطة 24 ساعة على
مدار الاسبوع ما يتطلب توفير الوقود الكافي.
وبين المهندس صايل ان الشركة تواصل المرحلة الثانية من إعادة صيانة المحطة لإتمام تأهيلها بالكامل، وإنشاء
خطوط جديدة من المحطة إلى مراكز التوزيع، لاستيعاب الكمية الجديدة المتوقع إنتاجها.
ويشهد القطاع منذ بداية العام الجاري انقطاعات مستمرة للكهرباء تتجاوز 8 ساعات يومياً جراء تقليص كميات
الوقود الموردة إلى محطة التوليد لتشغيل مولداتها، مما اضطرها إلى الاكتفاء بتشغيل وحدة واحدة فقط.